الجمعة، 8 أكتوبر، 2010


,
.





يارب ،,
أنا لا أستطيع تقمص دور الشاكي طويلآ ،،
و لا أستطيع الكتمان كثيرآ ،،
فلا أرفع الشكوى إلا إليك يارب ،،
قد بان الفجر وفي عيوني ليل طويل ،،
و في صدري دموع و قلب ذليل ،،
مراقبة أنا حين الشكوى ،،
و محاسبة إذ حضر البكاء ،،
لك أشق الصدر نشيجآ يارب ،،
و لأجلك فقط أحفر الأخاديد على وجهي ،،
و أخر ساجدة عند عتبات عظمتك ،،
ارحمني يا الله ،،
تواترت المصائب ،،
و تآزرت الهموم ،،
و تكاثرت الذنوب ،،
و رزحت تحت الخطايا ،،
و أغرقني الخجل ،،
و تعثرت بالذل ،،
و تعفر قلبي بتراب الظلل ،،
و أتيتك أجر خيبتي ورائي ،،
و في داخلي يقين يدك صروح الوهن ،،
وحدك العفو الغفور ،،
وحدك المنعم الكريم ،،
وحدك القادر العظيم ،،
وحدك العليم الحكيم ،،
يارب قد لجأت إليك و أنت الرحيم ،،
فلا تردني لأكون من المنكوبين الخاسرين ،،
أتيتك وفي يدي ظلام ،، و أنت النور ،،
أتيتك و في قلبي رجاء ،، و أنت المجيب ،،
أتيتك و في روحي عطب ،، و أنت الجبار ،،
أتيتك وفي دربي انحراف ،، وأنت الصبور ،،
فلا تصدني يارب ،،
و اكشف غمة الأسى هذه ،،
و نقني من كل هذا الدنس ،،




~ عبيدك أسرفوا بالمعاصي ،،
فلا تمسك عنهم عفوك يا الله ،،



 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

التعليق هنا